"ألحان سعودية" يوثّق أكاديمياً "نوتات" 22 معزوفة موسيقية

قدمت "هيئة الموسيقى" في السعودية للمهتمين بالألحان، وخاصةً الألحان السعودية، كتاباً يحمل عنوان "ألحان سعودية".ويُعتبر هذا الكتاب خطوة أولى لتدوين الأغاني السعودية أكاديمياً، ويستعرض الكتاب مجموعة من

"ألحان سعودية" يوثّق أكاديمياً "نوتات" 22 معزوفة موسيقية

قدمت "هيئة الموسيقى" في السعودية للمهتمين بالألحان، وخاصةً الألحان السعودية، كتاباً يحمل عنوان "ألحان سعودية".

ويُعتبر هذا الكتاب خطوة أولى لتدوين الأغاني السعودية أكاديمياً، ويستعرض الكتاب مجموعة من الأغاني المميزة، الوطنية والوجدانية، لنخبة من الملحنين والمغنين السعوديين.

ونشرت هيئة الموسيقى، عبر حسابها الرسمي على "تويتر" تغريدة جاء فيها: "هيئة الموسيقى تقدّم كتاب "ألحان سعودية" في خطوة أولى لتدوين الأغاني السعودية أكاديمياً".

ويستهدف الكتاب على حد سواء الباحثين والمحترفين والهواة في المجالات الموسيقية.

ويتضمن نوتات ألحان 22 مقطوعة موسيقية من الأغاني السعودية، مرفقةً مع اسم المغني والمؤلف الموسيقي والكاتب لكل أغنية، ونسخاً من تواقيع المغنين المرفقة أغانيهم في الكتاب.